وزارة التعليم العالي

تسعى وزارة التعليم العالي منذ إحداثها عام 1966م إلى تعزيز فرص التعليم للراغبين في متابعة التعليم الجامعي والعالي، وتعمل على تزويدهم بالعلم والمعرفة، وبنائهم بناء متكاملاً علمياً وفكرياً واجتماعياً وقيمياً، ليكونوا الرافد المتميز والمؤهل للإسهام في عملية التنمية الوطنية الشاملة. كما تهدف الوزارة إلى النهوض بالبحث العلمي وتطويره وتأمين مستلزمات نجاحه وتقدمه ليظل مواكباً لمستجدات العلم والمعرفة، ومسايراً لتطورات العصر.

 
تشرف الوزارة على : 

* مؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة. 
* المعاهد العليا والمتوسطة. 
* المشافي الجامعية. 
* عدد من المؤسسات العلمية البحثية كالمجلس الأعلى للعلوم، والمجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية ومجمع اللغة العربية. 

وتقوم بوضع الخطط العلمية والمعرفية، وسياسات التعليم العالي المستقبلية من خلال مجلس التعليم العالي والمجالس المختصة، بما يضمن المعايير العالمية للجودة والاعتماد ويكفل حسن الأداء والارتقاء بالتعليم والمتعلمين بالمجتمع والوطن.

كما تسعى الوزارة إلى تعزيز دور منظومة التعليم العالي في الإسهام في خطط التنمية الوطنية المستدامة، والارتقاء بالمجتمع وتقدم الوطن، تحقيقاً لسياسة التطوير والإصلاح التي يقودها سيادة الرئيس بشار الأسد الذي يولي التعليم العالي الاهتمام الكبير تعزيزاً لدور الموارد البشرية والمعرفة كثــروة إستراتيجية تسهم في بناء اقتصـاد معرفي متجــدد يهدف إلى وضع سورية على خريطة الدول النامية الحديثة المصدرة للكفـــاءات البشــرية والقــــادرة على المنافسـة إقليميــاً وعالميـاً.