Skip to content Skip to left sidebar Skip to footer

انطلاقاً من مقولة سيد الوطن د.بشاء الأسد : الأمل بالعمل وتحت شعار : للوطن الولاء .. وللأسد الوفاء .. ولجيشنا المجد والإباء عقد المكتب الفرعي لنقابة المعلمين في جامعة دمشق مؤتمره السنوي على مدرج جامعة دمشق

انطلاقاً من مقولة سيد الوطن د.بشاء الأسد : الأمل بالعمل

وتحت شعار :

للوطن الولاء  ….  وللأسد الوفاء  ….  ولجيشنا المجد والإباء

عقد المكتب الفرعي لنقابة المعلمين في جامعة دمشق مؤتمره السنوي على مدرج جامعة دمشق في الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الثلاثاء 13/7/2021  للوقوف على خلاصة الجهود المبذولة خلال العام المنصرم .

وقد حضر المؤتمر الرفيق الدكتور محسن بلال عضو القيادة المركزية للحزب رئيس مكتب التعليم العالي والبحث العلمي والدكتور جمال العباس ممثل وزير التعليم العالي والبحث العلمي

والرفيق الدكتور خالد الحلبوني أمين فرع الحزب بجامعة دمشق والزميلة الدكتور صديقة طربيه عضو المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين رئيس مكتب التعليم العالي  المركزي والزميل كمال الاحمد عضو المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين رئيس مكتب التربية المركزي , والاستاذ الدكتور محمد يسار عابدين رئيس جامعة دمشق والرفاق أعضاء قيادة فرع الجامعة للحزب والزملاء نواب رئيس جامعة دمشق والزملاء المدراء العامون للمشافي الجامعية , وعمداء كليات جامعة دمشق وفروعها والزميل أمين جامعة دمشق والمدراء المركزيون بالجامعة . والزميل رئيس المكتب الفرعي للاتحاد الوطني لطلبة سورية .

بدأت أعمال المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً وإكباراً لروح القائد المؤسس حافظ الأسد وأرواح شهداء الوطن والأمة, ثم الاستماع للنشيد العربي السوري .

بعد ذلك رحب الزميل رئيس المكتب الفرعي لنقابة المعلمين في جامعة دمشق الدكتور يوسف اليوسف المرزوقي بالرفاق والزملاء والاخوة الضيوف والزملاء اعضاء المؤتمر .

ثم بدأت مناقشة تقرير المكتب الفرعي لنقابة المعلمين في جامعة دمشق المقدم الى المؤتمر والاستماع الى مداخلات وتساؤلات الزملاء التي أغنت أعمال المؤتمر والتي ستسهم في تطوير التعليم العالي والعمل النقابي .

وقد طالب الزملاء اعضاء المؤتمر برفع سقف أجور الساعات التدريسية وزيادة الرواتب التقاعدية والانتهاء من مسابقة أعضاء الهيئة التدريسية الأخيرة والاعلان عن مسابقة جديدة لتعين أعضاء هيئة فنية وإنشاء جامعة حكومية بالمنطقة الجنوبية تخدم “ريف دمشق والقنيطرة ودرعا والسويداء ” والاسراع بإنجاز تعديل قانون تنظيم الجامعات واعتبار تعويض التفرغ العلمي من اساس الراتب عند الاحالة الى التقاعد وزيادة نسبة التعليم الموازي على ان تنعكس عائدات الزيادة على اعضاء الهيئة التعليمية والادارة والغاء الضريبة المالية المفروضة على تعويض التفرغ الاضافي والتي تقدر الآن ب100/10 .

كما طالبو باعادة النظر بشركة التأمين الطبية المتعاقدة مع جامعة دمشق واستثمار موارد التفرغ العلمي والاستفادة منها بشراء محاضر وبناء مساكن لائقه بأعضاء الهيئة التدريسية والغاء سنة الامتياز الخاصة بالكليات الطبية وكذلك الغاء الاختبار الوطني كشرط للتخرج في الكليات الطبية واستصدار قانون خاص بالمعاهد التقانية واعادة الحاقهابوزارة التعليم .

تمت الإجابة على كافة الأسئلة الموجهة لكافة الجهات المعنية ( النقابة , جامعة دمشق , وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ) ثم تحدث الرفيق رئيس مكتب التعليم العالي والبحث العلمي المركزي عن الوضع السياسي  فبارك للشعب العربي السوري بفوز الدكتور بشار الأسد بالإنتخابات الرئاسية وأكد على ضرورة تجسيد مقولة الأمل بالعمل قولاً وفعلاً للارتقاء بالوطن نحو العلياء .ولفت الانتباه الى الانجازات التي تحققت على صعيد التعليم العالي رغم الظروف والتحديات الراهنة التي تحيط بالوطن وتحدث أيضاً عن افتتاح مشفى جامعة البعث الجامعي .

وفي الختام تم التصويت على تقرير المكتب الفرعي لنقابة المعلمين في جامعة دمشق  ومداخلات الزملاء ومقترحاتهم وتوصيات المؤتمر , كماقام الزميل نقيب المعلمين في جامعة دمشق الدكتور يوسف اليوسف المرزوقي بإرسال برقية باسم مؤتمر فرع جامعة دمشق الى القائد بشار الأسد .

0 Comments

There are no comments yet

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *